طهور او ختان الطفل بعد الولادة تعريفه وفوائده الشرعية وال... 



طهور الطفل او ختان الطفل بعد الولادة 

الختان او الطهور ـ كما قال ابن القيم رحمه الله تعالى ـ من محاسن الشرائع التي شرعها الله تعالى لعباده وجمل بها محاسنهم الظاهرة والباطنة، ومكمل للفطرة التي فطرهم الله عليها. ولهذا كان من تمام الحنيفية ملة إبراهيم ، وأصل مشروعية الختان لتكميل الحنيفية فإن الله عز وجل لما عاهد إبراهيم وعده أن يجعله للناس إماماً ، ووعده أن يكون أباً لشعوب كثيرة وأن يكون الأنبياء والملوك من صلبه وأن يُكثِّر نسله وأخبره أنه جاعلٌ بينه وبين نسله علامةَ العهد أن يختنوا كل مولود منهم ويكون عهدي هذا ميسماً (أي علامة ) في أجسادهم . فالختان علم للدخول في ملة إبراهيم وهذا موافق لتأويل من تأول قوله تعالى : ( صِبْغَةَ اللَّهِ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنْ اللَّهِ صِبْغَةً وَنَحْنُ لَهُ عَابِدُونَ ) البقرة/138

تعريف الختان او ما يعرف بالطهور 

 هو الاستئصال الجراحي للجلد الرقيق الأمامي الذي يغطي رأس العضو الذكري (القضيب)، والذي يسمى أيضاً 'القلفة'. ويعدّ هذا الإجراء شائعاً إلى حد ما بالنسبة للمواليد الذكور في بعض أنحاء العالم تم في أجواء وعادات متميزة تتنوع بإختلاف الأعراف والمناطق.
يمكن إجراء الختان في وقت متأخر عن الولادة، إلا أن الإجراء يصبح صعبا على الطفل .وقد ينتج عنها مضاعفات على صحة الطفل قد تصل إلى حد تأثيرها على الحياة الجنسية للطفل عند بلوغه.

 

ما الفائدة من الختان او الطهور وهل ينتج عن عملية الختان مضاعفات

هناك فوائد صحية عديدة للختان منها واهمها :

1- يُسهل من عملية غسل القضيب.
2- تقليل خطر الإصابة بالتهابات الجهاز البولي.
3- تقليل خطر الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيًّا.
4- الحد من مشاكل القضيب (مثل: الالتهاب، أو العدوى).
5- تقليل خطر الإصابة بسرطان القضيب
6- عملية الختان تقي من الاصابة بمرض الايدز
7- وقاية الزوجة من الاصابة بسرطان عنق الرحم

 

اعراض تظهر على الطفل بعد اجراء عملية الختان.

- حدوث نزيف : يستمر مدة دقائق او ساعات او يوم لذلك يجب عليك سيدتي مراقبة وتغير حفاظ طفلك بين الوقت والاخر حتى يلتئم الجرح ويتوقف النزيف

التورم: قد يحدث بعض التورم خلف وأسفل رأس قضيب طفلك، وقد يبدو ذلك مثل البثرة أو الفقاعة، وهذا شيء متوقع وطبيعي ولا يسبب القلق وهذ يدل على اندمال الجرح، وستختفي بعد أسبوع أو اثنين.

تغير اللون : بعد اجراء العملية ستلاحطين لون الجرح احمر او بنفسجي وهذا ايضا شيء طبيعي لأن القضيب يكون مُغطى بغشاء مخاطي، وهو الذي يتم إزالته في أثناء العملية، ويظهر بعدها الجزء الداخلي الذي يصبح داكنًا أكثر وجلده أضعف مع الوقت. وقد تظهر بالمنطقة بقع بيضاء أو صفراء في الأيام الأولى بعد العملية، وهذا طبيعي أيضًا، وخلال يومين أو ثلاثة كذلك قد يظهر الجلد باللون الأصفر أو الأخضر، وتلك علامة على بدء اندمال الجرح، فلا تقلقي.
تغيير حجم القضيب : قد يبدو القضيب أصغر في الحجم بعد عملية الختان، وذلك يرجع لانكماش وتراخي الجلد بعد العملية، ليس أكثر.

 

مضاعفات تظهر على الطفل بعد عملية الختان

الختان عملية بسيطة نادراً ما تحدث أية مشاكل بعد إجراء عملية الختان ومن الممكن أن يكون لها مضاعفات ومخاطرخاصة اذا تمت في وقت متاخر عن الولادة ، فهناك علامات خطر قد تظهر على طفلكِ تدل على وجود مشكلة، حينها يجب عليكم استشارة الطبيب إذا ما حدث أي من التالي:

 

من هذه المضاعفات والاسباب التي ايضا تستدعي زيارة الطبيب

1- احمرار الجلد بمنطقة البطن والقدمين.
2- ارتفاع درجة الحرارة الرضيع. التقيؤ أو التوقف عن الرضاعة.
3- ظهور سائل أصفر في الجرح.
4- صعوبة في التبول، وستلاحظين ذلك بأن صغيركِ لا يحتاج لتغيير حفاضه كالمعتاد، أو أنه لا يكون ممتلئًا بالبول.
5- استمرار الاحمرار في منطقة الجرح لأكثر من خمسة أيام بعد الختان.
6- استمرار الاصفرار في المنطقة لمدة تزيد على أسبوع.

 

العناية بالطفل بعد الختان حتى تتم عمليه شفاء العضو الذكري باسرع وقت

وهنا عزيزتي الام يجب متابعة صغيرك بعد عملية الختان حتى تتاكدي من شفائه بشكل تام
واليك بعض النصائح للعناية بالطفل ما بعد اجراء العملية

1- مراقبة النزيف لمدة 24 ساعة حتى تتاكدي من توقفه وذلك من خلال مراقبة حفاظ الطفل وكمية الدم الموجودة على الحفاظ

2- تخفيف التورم في المنطقة المصابة: ويتم ذلك برفع القضيب لأعلى في حفاضه، لتخفيف التورم بالمنطقة.

3- تحميم الرضيع بانتظام: بعد الختان، امنحي صغيركِ حمامًا دافئًا بصورة متكررة خلال أول أسبوع، وسيعطيكِ الطبيب دهون متخصصًا للعناية بالمنطقة، ولا تزيلي الشاش الملتصق بنفسكِ، لانه غالبًا ما سيقع خلال أول 24 ساعة.
وإن لم يقع ضعي الطفل في الماء الدافئ لعدة دقائق وكرري الأمر حتى تقع قطعة الشاش، وبعدها قد ينزف طفلكِ قطرات قليلة من الدماء، وقد تجدين قطعة جلد صغيرة ملتصقة بها، ولكن إياكِ أن تشديها أو تزيليها بنفسكِ أبدًا.